مؤتمر فرع نقابة المعلمين بجامعة الفرات السنوي

 تحت شعار :

" للوطن الولاء والأسد الوفاء ولجيشنا المجد و الإباء " 
بحضوركل من الرفاق :
-الرفيق ساهر الحاج صكر أمين فرع الحزب.
- الدكتور راغب العلي الحسين رئيس جامعة الفرات
- الرفاق أعضاء قيادة فرع الحزب .
-الزميل كمال الأحمد عضو المكتب التنفيذي لنقابة المعلمين رئيس مكتب التربية.
- الزملاء نواب رئيس الجامعة.
- الدكتور ياسر الصالح أمين شعبة التعليم العالي.
- عمداء الكليات.
- الزملاء رئيس واعضاء المكتب الفرعي لنقابة المعلمين بدير الزور.
 
-ناقش الزملاء المؤتمرون أعضاءفرع نقابة المعلمين في جامعة الفرات التقرير السنوي المقدم الى مؤتمر الفرع مجموعة من المطالب والمشكلات التي تواجه الكادر التعليمي وسبل معالجتها والارتقاء بالعمل التعليمي ومرحلة الإعمار والنهوض بالجامعة.
 
- المقترحات فيما يخص مجال العمل التنظيمي وشؤون الأعضاء والنشاط الاجتماعي والثقافة والإعلامية والمالية اهمها :
-العمل على تفريغ جزئي لرؤساء مكاتب الوحدات النقابية أو أحد أعضائها في الكليات والمعاهد.
- زيادة عدد المفرغين الإداريين في المكتب الفرعي والشعب النقابية.
- ضرورة إحداث فرع لحزب البعث العربي الاشتراكي في جامعة الفرات أسوة بجامعات القطر.
- العمل على توحيد اللوائح الداخلية للكليات والأقسام والمعاهد المتماثلة في جامعات القطر.
- ضرورة افتتاح المعهد العالي في جامعة الفرات أسوة بجامعات القطر.
-ضرورة تشجيع وتحفيز الاتفاقيات العلمية والثقافية والبحثية وخاصة مع الدول الصديقة.
-زيادة عدد المعيدين بجامعة الفرات للكليات المحدثة
- العمل على توسيع الملاك في جامعة الفرات.
- تأمين مستلزمات العمل الفني.
- تأمين مقر الصيدلية النقابية والمركز الطبي .
 
وأكد رئيس المكتب الفرعي لنقابة المعلمين بجامعة الفرات الدكتور زياد حويجم اكد لنا :
حرص المجلس على مناقشة الواقع التنظيمي للنقابة وسبل تطويره بما يخدم قضايا المعلمين واشار الزميل رئيس المكتب الفرعي لبطولات الجيش العربي السوري الذي تصدى للمجموعات الإرهابية المسلحة والانتصارات التي حققها على ساحة الوطن.
كم تم خلال المؤتمر مناقشة كل التقارير المقدمة للمجلس ومتابعة مجمل القضايا من خلال تعميق الإيجابيات وتجاوز السلبيات وايجاد الحلول المناسبة لها .
 
- أكد رئيس جامعة الفرات الاستاذ الدكتور راغب العلي جدية الطروحات وملامستها للواقع وهذا يعبر عن أهمية هذه المؤتمرات التي تناقش مجمل قضايا العمل والبحث عن الإيجابيات وتعميقها .
 
- الزميل كمال جويت الأحمد عضو المكتب التنفيذي لنقابة المعلمين رئيس مكتب التربية المركزي ءكد بأن:
جامعة الفرات ونقابة المعلمين في الجامعة خطت خطوات حثيثة وكان حضورها فاعلا في الكثير من المناسبات وهذا دليل مرحلة التعافي التي تسير بها والمتابعة الحثيثة والجادة من قبل الزميل رئيس الجامعة والقيادة في المحافظة وهذا يحتم علينا أن نضع كل ما تم طرحه على سلم الأوليات لمتابعته وإيجاد الحلول له عبر قنوات وقياداته المتسلسلة .
 
- الرفيق ساهر الحاج صكر أمين فرع الحزب اكدان :
جامعة الفرات كانت أحد مقومات الصمود في المحافظة إلى جانب صمود رجال الجيش العربي السوري وهي اليوم تسير بخطوات ثابتة وعرج الصكر على مجمل الطروحات التي أغنت أعمال المجلس وأصابت في جوانب كثيرة منها وجاءت متكررة في جانب آخر لكن بالمجمل حملت هموم الزملاء الاعضاء الجامعة.
كما أستعرض الصكر آخر المستجدات السياسية على الساحتين العربية والدولية وأكد أن:
النصر قادم وملامح هذا النصر بات قريبا بهمة وسواعد رجال الجيش العربي السوري.
 
تخلل المؤتمر تكريم عدد من الزملاء الاعضاء في نقابة المعلمين المتميزين في البحث العلمي وهم:
((الاستاذ الدكتور أسعد العيسى - الاستاذالدكتور خالد الجمعة والدكتور عصام مغير والدكتور ياسر السلامة والدكتور أحمد فخرو والدكتور نذير خليل والدكتور محمد مرهف القاسمي والدكتورة فايزة الدابل والدكتور لؤي سكاف وسعد الخاطر))
 
- في نهاية أعمال المؤتمر تم التصويت التقرير مع المداخلات والطروحات من قبل أعضاء المؤتمر نال موافقة المؤتمرين بالاكثرية .
ختامها برفع برقية وفاء من معلمي جامعة الفرات إلى السيد الرئيس بشار الأسد رفعها الدكتور زياد حويجم نقيب المعلمين باسم معلمي جامعة الفرات.