وزير التعليم العالي يلتقي رئيس و أعضاء مجلس جامعة الفرات
التقى الدكتور بسام إبراهيم وزير التعليم العالي والبحث العلمي أعضاء مجلس جامعة الفرات خلال زيارته للجامعة بحضور الدكتور عبد السلام دهموش عضو مجلس الشعب رئيس لجنة التربية والتعليم وخلال حديثه قال الإبراهيم : لقد تعرضت محافظة دير الزور للدمار بسبب المجموعات الإرهابية ، وطال هذا الدمار كل مفاصل الحياة الثقافية والاقتصادية ، ونالت جامعة الفرات نصيباً كبيراً من هذا الدمار وقد وجه الإبراهيم الشكر والتقدير للكوادر في جامعة الفرات الذين استمروا على رأس عملهم ، ولشجاعة الطلاب وصمود اتحاد الطلبة ونقابة المعلمين على استمرار العلمية التعليمية والامتحانات وأشار الإبراهيم إلى القرارات الجريئة التي تم اتخاذها بمجلس التعليم العالي للتسهيل على الطلاب واستمرار العملية التعليمية بكل جامعات القطر بالرغم من الظروف التي كانت تحيط بها ، وقد انعكس بشكل إيجابي على استقرار الطلاب بالجامعات ونوه الإبراهيم إلى تأهيل الأبنية الجامعية وتقديم الدعم لجامعة الفرات حسب توصيات الفريق الوزاري لتأهيل كلية العلوم ، وتقديم 130 مليون ليرة سورية لإتمام عملية التأهيل ، وتخصيص السكن الجامعي بجامعة الفرات بمبلغ 60 مليون ليرة سورية ، وتأمين تجهيزات الطاقة الشمسية لتسخين المياه والتسهيل على الطلاب وشدد الإبراهيم إلى أن الأولوية تكون للعملية التدريسية لتطوير المناهج والخطط الدرسية وتأهيل المخابر وغيرها من لوازم وتجهيزات علمية وبحثية لتخريج كوادر مدربة علمية قادرة على دخول سوق العمل وتابع الإبراهيم أن العمل مستمر للإعلان على مسابقة أعضاء هيئة التدريس ، وقريباً سوف يتم الإعلان عن مسابقة المعيدين واستقطاب الخريجين الأوائل أما في مجال البحث العلمي والتنموي والاقتصادي فهناك تعاون مع الوزارات والأكاديميين المختصين لطرح المواضيع البحثية ، وإمكانية تنفيذها مع الوزارات المختصة وأوضح الإبراهيم إلى أنه يتم العمل حاليا لدراسة المرسوم ( 86 ) وتعديلاته بما يخص تعويضات الكوادر التدريسية في وزارة التعليم العالي وطلب الإبراهيم من كل المفاصل الإدارية والتعليمية بالجامعة بتقييم العمل في مختلف النواحي مع الالتزام بالقوانين والقرارات لتحسين الأداء هذا وقد استعرض الدكتور جاك مارديني خلال اللقاء واقع العمل بجامعة الفرات ، والإحصائيات بما يخص أعداد الطلاب والكوادر التعليمية ، كما بين المارديني حجم الموازنة الاستثمارية للجامعة ، ونسب الإنجاز خلال العام الماضي ، وما تم رصده للموازنة الاستثمارية للعام الحالي ونوه المارديني إلى المشاريع الحالية التي يتم العمل بها ومنها: مشروع تأهيل كلية العلوم ، ومشروع السكن الجامعي الذي هو بحاجة لتقديم الدعم لإنجازها ووضعها بالخدمة خلال العام الدراسي القادم كما قدم المارديني للسيد الوزير تقريراً مفصلاً عن حجم الدمار الذي تعرضت له كليات وأبنية جامعة الفرات خلال فترة الحرب ، وحصار محافظة دير الزور واستمع السيد الوزير إلى طروحات واستفسارات أعضاء المجلس بما يخص عمل الجامعة والكليات وتطوير البحث العلمي وربط الجامعة بالمجتمع وأجاب عليها